القائمة الرئيسية

الصفحات

التربية لطلبة التوجيهي | اطمئنوا ولا داعي للقلق

التربية لطلبة التوجيهي | اطمئنوا ولا داعي للقلق

التربية لطلبة التوجيهي | اطمئنوا ولا داعي للقلق

طلبة التوجيهي ما بين التعليم عن بُعد ومدى نجاحه في مواجهة تقنية القارئ الضوئي للتصحيح فيما بعد ومدى التجانس فيما بينهم , وفي هذا الصدد نجد تخوف كبير بين الأهالي نظراً لتداعيات جائحة كورونا.

امتحانات التوجيهي – تواصل وزارة التربية والتعليم الاستعدادات والإجراءات اللازمة لامتحانات الثانوية العامة , حيث صرح أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة عن آلية التصحيح من خلال آلية تصحيح القارئ الضوئي , حيث تصل دقته (100%) للإمتحانات وبسرعة عالية جداً.

وبين العجارمة الحالات التي لا يتمكن القارئ الضوئي من قراءة الإجابة , مثل عدم وضوح الخط أو ثني ورقة الإجابة , وفي مثل هذه الحالات سيتم الإيعاز للجان الفرز في وزارة التربية والتعليم بالعودة إلى ورقة الأسئلة والأجوبة للتأكد أن الطالب قام بحلها , وبالتالي تعبئتها (الإجابة) من قبل لجنة مختصة من منطلق مساعدته , وأكد العجارمة أن علامات الطالب محفوظة حيث دقة التصحيح ومراجعة العلامات بدقة من خلال الآلية السابق ذكرها.

ووضح العجارمة بأن التغييرات الحاصلة على الامتحان نتيجة اختلاف توزيع العلامات على الأسئلة وآلية التصحيح وتعطيل الطلبة واستخدام تقنية التعلم عن بُعد لأول مرة , كانت سبب لتخوف الأردنيين من امتحانات الثانوية العامة لهذا العام.

وأكد العجارمة أن التغيير سواء تغيير ايجابي أو تغيير سلبي لابد من انتقاده من البعض لجهلهم في التغيير أو لوجود أطراف متضررة من هذا التغيير.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات